أسرار رحلة جوارديولا إلى مصر وتفاصيل الزيارة

اختار الإسباني بيب جوارديولا، المدير الفني لنادي مانشستر سيتي الإنجليزي، زيارة مصر مع عائلته بعد فوزه بالثلاثية التاريخية مع السيتي بفوزه بلقب دوري أبطال أوروبا لأول مرة في تاريخ الفريق، والدوري الإنجليزي وكأس الاتحاد الإنجليزي. .

وكان للشركة المنظمة للزيارة دور كبير في تقديم البرنامج المميز لجوارديولا لإقناعه بزيارة مصر، خاصة وأنه معروف بحبه الشديد للآثار المصرية. لقد كان حلمًا سعى إليه كثيرًا بسبب رغبته في التعرف على تاريخ مصر القديم عن قرب، فكانت جولته الأولى في منطقة أهرامات الجيزة.

وامتدت رحلة جوارديولا في مصر نحو 5 أيام، حيث زار آثار الحضارة المصرية بعد انتهاء جولته في منطقة الأهرامات، ثم زيارة محافظة الأقصر لقضاء أطول فترة ممكنة في معابد الكرنك والأقصر ومقابر الأقصر. وادي الملوك، ومنها إلى أسوان ويسافر بالمركب على ضفاف النيل مع أسرته، ثم يذهب إلى معبد أبو سمبل. للقيام بجولة ممتعة في أشهر المناطق الأثرية بجنوب مصر

أهدت وزارة السياحة المصرية، لبيب جوارديولا، قطعة فنية عبارة عن نموذج لقناع الملك توت عنخ آمون، ودعته لتناول الغداء داخل أحد المطاعم المطلة على الأهرامات الثلاثة في مشهد رائع، تعبيرا عن امتنانه لتلك اللفتة الطيبة.

وحرص جوارديولا على قضاء إجازته السنوية في مصر بسرية كبيرة حفاظا على الخصوصية ومنعا من ملاحقته إعلاميا، كما أراد الاستمتاع بكل لحظة يقضيها بعيدا عن الكاميرات.

0 thoughts

أضف تعليقاً